الخميس، 15 سبتمبر، 2011

من القلب ... أكرهكم

"ماذا ستكونين في المستقبل ؟! ... اممممم لا اعلم ... سأصبح طبيبة ..."

الله وحده يعلم النار التي تشتعل في صدري عند سماع هذه الكلمات ... ماذا تظن هذه ؟!

أهو مزبلة الطموح ؟ أم سبيل لكل من أراد عبوره؟

أكرهكم ... من القلب نعم أكرهكم ...

فعندما أُصفح عن حطبيبة.ني لسنين طوال ...

عندما أقول سأكون طبيبة ...

لا أحد يلقي لها بالا ...

لاأحدبساطة.عظمتها ...

لا أحد يقدر قيمة هذا الحلم ..

لأنهم ... وبكل بساطة ...

سيصبحون أطباء جميعا ...

لكن لا أحد منهم يسعى له ...

لقد سرقوا قيمته عند الناس ...

فأصبح من يحلم به كل ساعة...

من يعمل له بيده وقدمه ...

من لا يتخيل نفسه في مكان غيره ...

كمن لا طموح لديه ...



هناك تعليقان (2):

  1. منذ أن قرأت عنوان التدوين ..عرفت جزءاً من متحتواه ..
    هوني عليك ياصديقة العمر ..
    اعرف نار ذاك الشعور فقد كوتني كما كوتكِ..فكيف بنار تصغير الطموح وتحقيره!!

    يكفي فقط ..ان"تتميزي انتي " اذا تشابه الآخرون ..
    قولي دائماً "يكفيني هو "..
    لتستحقي ذاك بجداره ..

    ردحذف
  2. صباحك / مسائك خير يا غالية

    =)

    لماذا تنزعجين عزيزتي ؟!

    لا تكرهيهم فتؤذي قلبكِ ,

    لكن أضحكي عليهم .. ليطول عمركِ ؛)

    - فالضحك يطيل العمر -

    أعرف جيداً ذلك الصنف , هم لا يطمحون لحلمٍ معين
    لأرضاء أنفسهم , لأنهم يحبون الشيء الذي قرروا أن يصبحوا عليه في المستقبل ..
    هم ببساطة يبحثون عن ما يرضي الآخرين ,
    ويجعلهم في مكانة يعتقدون بأنها أفضل !

    الفرق الوحيد ..

    بأنهم يسعون لأرضاء الناس , فلا يملكون السعادة في عملهم .. بأنهم مضوا هكذا في سرابٍ قادهم في النهاية إلى شيء لم يكونوا يتمنوه ..

    - وليس من السهل عليهم أن ينجحوا في تحقيقة حتى وإن وصلوا له -

    أما انتِ فتسعين لتحقيق حلم , بدأ من صغركِ , ونما يوماً بيوم , ولحظة بلحظة معك ..
    لابد وأنكِ تقضين جلّ وقتكِ سعياً إليه ,
    ولأنك هكذا .. ستستشعرين الجمال والسعادة حين يتحقق ..

    لأنه ببساطة " كان حلمكِ "

    بتحققه كانت " سعادتك "

    وبسعادتكِ يصبح العالم " بين يديكِ "

    من قال بأنهم جميعاً سيصبحوا أطباء ؟!

    فليس كل طبيب طبيب ..

    الطبيب الحقيقي هو الذي يخلص في عمله ,
    وأظنكِ في المستقبل منهم ,,

    لاشكّ حين آتي لكِ لتعالجيني من " أفلونزا " حادة أصابتني ؛) --- أمزح أمزح P؛

    كوني بخير , وكوني مبتسمة , ولا تنسي الضحك على تلك الفئة .. لا تنسي الوعد الذي كان يفترض أن تحققيه .. أن تغادري بإبتسامة وتعودي بإبتسامة =)

    وتصنعي في طريقكِ مع صديقتكِ العزيزة أجمل الذكريات ..

    في أمان الله وحفظه ..

    pen seldom ,,

    ردحذف