الخميس، 23 ديسمبر، 2010

إحباط =(

يوم السبت ..1\12
أقيم لقاء بين المديرة والطالبات
وكالمعتاد تخلله الابتسام والضحك
إما من أسئلة الطالبات أو من تعليق المديرة
تعبنا من الجلوس وشعرنا بقليل من الملل
وبين طيات الاجوبة ذكرت مديرتنا
بعض اسماء الطالبات المتميزات
واسمي لم يكن بينهن
أحسست بالمرارة الشديدة
فمع كل هذا التعب والعمل الشاق لم أتميز
مع كل هذا الحرص على القمة لم أكن بينهن
فلهذا لا تسألوني لماذا فترت ؟؟
لماذا أخترت الركون ؟؟
لأني أعمل ولا أرى ثمار هذا العمل ؟؟
أو أني أعمل ما لا يستحق الذكر ؟؟
فلما إجهاد النفس ؟؟ولكن بما أنك في
متوسطة و ثانوية إسكان الكلابية
أفعل خيرا وأرمه بحرا ...

الخميس، 2 ديسمبر، 2010

في الذكرى لا يمحى..

اليوم الأربعاء 25\12 ليلة الخميس
ترددت كثيرا في تطبيق الفكرة التي مرت بخاطري
أردت بشدة أن أفعلها ..
أردت أن أسعدها كما تسعدني كل يوم..
حتى ليلة الأربعاء عزمت على فعلها وبكل إصرار ..
وأحمد الله أني فعلتها .. فقد سعدت كثيرا لفرحتها ..
وكانت أحداثها :.
أولا :. وبكل إحراج " عزمت روحي بيتهم "
ثانيا :. قمت بشراء الكعكة " ضيف شرف الحفلة "
ثالثا :. قمت بحط ركبي في بيتهم ..
رابعا :. لم نكن وحدنا كنا خمسا :.
أنا وصقيقتي الغالية و "آ.الفلة" و "غ.الخجولة " و"س. الحبوبة "
كانت أول مرة ألتقي بهم لكني لم أشعر بأني غريبة بينهم..
أحسست بأني أعرفهم من زمن بعيد .. حتى أشكالهم كانت مألوفة جداً..
لم أشعر بالرسمية التي تكون عند اللقاء الأول دائما ..
كنا طبعين جدا .. لقد تركوا إنطباعا جميلا بداخلي ..
لا أعلم موقفهم مني لكن لا يهم فقد أخذت صورة جميلة عنهم ..
فشكرا لكم حتى لو لم تكونوا تسمعوني ..
خامسا :. وقت الحفلة :
كانت من أروع اللحظات التي لا تنسى ..
صحيح أنها لم تكن كما أريد لكنها كانت جميلة..
أردتها أكبر ومجهزه بشكل أفضل .. لكن " الجايات أكثر "
يكفي أبتسامة عزيزتي التي رسمت على شفتيها ..
فرحتي فيها لا توصف .. أرجو أن تكون قد أعجبتها ..
صقيقتي .. كل عام وأنت بألف ألف خير ..
و" عقبال ما أزفك عروس السنة الجاية يارب "





الأربعاء، 1 ديسمبر، 2010

لقد فعلتها ..

يوم السبت 14\12 ليلة الجمعة .
لقد فعلتها وبكل سرور..
لقد تخلصت منه ..
ظننت أنني سأندم لكن لم أفعل
سررت كثيرا
احسست بتغير كبير
لم أخبر أحدا
أردت أن أرى ردة فعلهم مباشرة
أول ردود الفعل
كانت لخالاتي
لم تكن كما توقعتها
لكن كانت جميلة
ثاني ردات الفعل
كانت من أروع ما يكون
ضحكت من قلب عليها
ردات فعل زميلاتي في الدراسة
فبعضهن صرخ والآخر ضرب
والبعض الآخر أوقفه الذهول
ولكن الكل قال انها جميلة
كان يوما لا ينسى
شكرا لكن زميلاتي
لقد افرحتموني كثيرا
كان شعورا لايوصف
أما ردت الفعل التي تمنيتها
كان صاحبها مسافرا
وبكل أسف لم أرها
لكنه كان تغيرا كبيرا
لقد فعلتها .. لقد قصصت شعري ..